الحب .. والمحبة


الحب .. والمحبة .. نغم يستلذ به المسلم المقبل على ربه ، لأن الله يحب من عباده الشكور ، ولأن الله سبحانه يحب من عباده أهل الطاعة والإحسان ، ورغم ما شاب هذه الكلمة من تشويه وانحراف .. عند فئام من الناس .. إلا أن الحاجة الفطرية البشرية لها تبقى ملحة ، ويبقى من أبرز مطالب الأبناء : الشعور بالحب من أبيهم وأمهم أو من أحدهم على أقل تقدير . إن استقرار الأسرة يتأتى من استقرار النفس وإشباع حاجياتها على اختلافها .. الضرورية والكمالية ..كل بقدره ، ومن أجل أسرة مستقرة .. يحرص الأب على غمر إبنائه بشعور الحب والمحبة ومؤشراتها ، كما تحرص الأم على تقريب بناتها منها وإشباع الحاجة إلى الحب والتقدير على اختلاف أعمارهم وظروفهم ، كل ذلك في إطار متوازن واعي .. وروح متجددة .. تصلهم بحب الله سبحانه وتعلقهم به .. ابتغاء جناته .. لننعم بأسرة مستقرة .. وحياة سعيدة

triangle